المهندس/ هاني ضاحي – نقيباً للمهندسين

المهندس/ هاني ضاحي

مرشح نقيباً للمهندسين – رقم (1)

المؤهلات العلمية

  • بكالوريوس هندسه عام 1977.
  • دبلومة إدارة المشروعات جامعة نوتنجهام بالمملكة المتحدة.
  • دراسات عليا في التخطيط وإدارة المشروعات الكبرى – جامعة إيلينوي بالولايات المتحدة الأمريكية.
  • دراسات عليا في التخطيط ومراقبة المشروعات الكبرى – الجامعة الامريكية بالقاهرة.

39 عاما من الخبرة العملية في مختلف المجالات الهندسية والتخطيط وإدارة و تطوير شركات المشروعات والهيئات الاقتصادية الكبرى وتنفيذ وإدارة المشروعات القومية.

عضويات مجالس الإدارات

  • شغـل العديـد من عـضويات مجلس الإدارة بالشركات الكـبرى والجمعـيات العلمـية والمجالس التخصصية والغرف التجارية ومنها غرفة التجارة المصرية الأمريكية – المصرية / الكندية – المصرية / الروســية – المصرية / الألمانية – المصرية / الجزائرية
  • نـائب رئيـس المـجلس المصري للتشييد والبناء المجلس التصديرى حتى عــام 2008 وقد بدأ الحـيـاه العملية مـهندساً لتنفيد المـشروعات بشـركه بتـروجـت ، ثم مديراً تنفيذياً للمشروعات ، ثم مديراً للتخطـيـط ومـراقبـة المـشــروعـات ، ثم مديـراً عاماً لأفـرع الشركه الرئيـسية الشـرقـيـة والشماليـة ، ثم مساعداً لرئيس مجـلس الإدارة وعـضـو بمجلـس إدارة الشركة اعتباراً من عـام 2000

أهم المناصب

وزيراً للنقل والمواصلات (2014 إلى 2015)

وهى من أكبر الحقائب الوزارية الخدمية حيث تشرف الوزارة على 12 هيئه اقتصادية وخدمية والشركة القابضة للطرق وشركاتها التابعة ومعهد النقل ، و في هذه الفترة تم إنطلاق المرحلة الاولى من المشروع القومي للطرق (3400 كم) لربط كافة محافظات مصر والانتهاء من تنفيذ ما يقرب من 69% من هذه الشبكة وإعادة هيكلة وتأهيل الشركات التابعة للوزارة في مجال تنفيذ الطرق بإضافة معدات جديده للتنفيذ وزياده فرص العمل للشباب وإعادة تشغيل السكة الحديد بكامل طاقتها وتصنيع وتشغيل أول قطار بنسبه مكون محلى تصل الى 45% وتصنيع 212 عربة ركاب جديدة بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع وتطوير ما يقرب من 700 كم من مسار السكة الحديد وصيانة وإعادة تأهيل 1200 عربة ركاب بورش السكة الحديد وتطوير المزلقانات وكهربة الإشارات ومنها مسار عرب الرمل / الإسكندرية والاتفاق مع بيوت الخبرة العالمية لإعداد دراسات القطار السريع وتطوير وسائل النقل والمواصلات ، كما شهدت هذه الفترة تطوير الخط الاول من مــترو الانفاق وإنهاء التفـــاوض والبدء في تنفيذ 3 مشروعات جديدة ومنها الخط الرابع والتفاوض على تصميم وتنفيذ القطار المكهرب لربط العاصمة الإدارية الجديدة بالقاهرة وتحقيق التكامل بين وسائل النقل المختلفة ، كما شهدت هذه الفترة الانتهاء من تطوير ميناء نويبع / ميناء الغردقة / المرحلة الاولى والثانية من ميناء سفاجه وتعميق ميناء دمياط و إضافة رصيف جديد و إطلاق مشروع الشباك الواحد بميناء الإسكندرية وتطهير مداخل الميناء بانتشال السفن الغارقة منذ اكثر من 25 عاما ، كما تم وضع خطة كاملة لإضافة مشروعات وأرصفة جديده بالميناء والتعاقد على إنشاء جراج متعدد الطوابق وإنهاء تنفيذ منفذ قسطل وأرقين البرى بالحدود الجنوبية ، وتحديث المخطط العام لتطوير ميناء شرق التفريعة وباقي مواني محور القناة بالاشتراك مع هيئه قناة السويس وإعادة صياغة بعض التعاقدات والقرارات الوزارية التي حققت و تحقق عوائد كبيرة للدولة.

الرئيس التنفيذي للهيئة العامة المصرية للبترول (2011 إلى 2013)

أكبر هيئه اقتصادية بجمهورية مصر العربية وهى الجهة المنوط لها استكشاف وتنميه وإدارة الثروة البترولية وتنفيذ كافه المشروعات الكبرى المرتبطة بها من خلال إشرافها على 38 شركه إنتاج مشتركه مع كبرى شركات البترول العالمية في هذا المجال بالإضافة لعدد 12 شركة تعمل في مجال التكرير وتوزيع المنتجات البترولية والغاز الطبيعي وكذلك 89 شركه استثماريه في مجالات متعددة أهمها مجال الاستشارات الهندسية وتنفيذ المشروعات الكبرى بالتعاون مع الشركات القابضة المملوكة للهيئة وهى شركة إيجاس وجنوب الوادي والبتروكيماويات المصرية ، وفى هذه الفترة تم التغلب على أكبر التحديات وأصعبها التي واجهت قطاع البترول والدولة ، حيث تم زيادة موارد الهيئة والمحافظة على معدلات الإنتاج والاحتياطي مع توفير كافة الاحتياجات من المنتجات البترولية كما تم ترسية 11 منطقه جديده للاستكشاف مع توفير العديد من فرص العمل للشباب.

رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة الهندسية للصناعات البترولية و الكيماوية “إنبـى” (2010 إلى 2011)

وهى شركة عالمية رائدة متخصصة في مجال تصميم وإدارة وتنفيذ المشروعات الكبرى الصناعية والكيماوية والبترولية كما تمثل الاستشاري الهندسي الرئيسي لقطاعات الدولة في هذه المجالات وقد تم ضافة أنشطه جديده لمجال عمل الشركة مثل مشروعات البتروكيماويات والأسمدة مع الحصول على مشروعات عملاقه بالسعودية بالإضافة إلى دولة فنزويلا بأمريكا اللاتينية ، وقد تم تحقيق أعلى إيرادات وصافى ربح من العمل داخل و خارج مصر ، كما تم توفير العديد من فرص العمل للمهندسين في خلال هذه الفترة.

رئيساً لمجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المـشروعات البتروليــة والاستشارات الفنية “بتروجت” (2003 إلى 2010)

وهى من أكـبر الشركات المصنفة في مجال تنفيذ المشروعات  بمصر والدول العربية ،  وفي خلال هذه الفترة  تم إمتداد حجم العمل لأول مرة خارج مصر فى 11 دول عربيه وهي  السعوديه / الجزائر / الأردن /  ليبيا / اليمن / لبنان / قطر / السودان  / سلطنه عمان / العراق والكويت ، وتم التوسع في التصنيع المحلى للمنصات البحرية والمعدات الخاصة بصناعة البترول والغاز وتصديرها وقامت الشركة بتنفيذ العديد من المشروعات العملاقة بهذه الدول وقد تم تحقيق إيرادات قوميه بلغت ما يعادل 4,7 مليار دولار اُضيفت إلى الدخل القومي لمصر كعائد مباشر مع تحقيق الشركة أعلى إيرادات وصافى ربح و أعلى عائد على الاستثمار في تاريخها بالإضافة إلى توفير عشرات الاف من فرص العمل لشباب مصر من المهندسين والعمال.

رئيساً لمجلس الإدارة والعــــضو المنتدب لشركة مـصــر للمشروعــــات والصيانة “صان مصر” (2001 إلى 2003)

وهى شـركة مشـتركة مع شركه Aibel العالميه بالنرويج وشهدت الشركة في خلال هذه الفترة نقله نوعية كبيرة في حجم الأعمال والإيرادات و تحولت خلال هذه الفترة القصيرة من الخسارة الى المكسب.

وعلى مدار هذه الفترات كان الاهتمام الأكبر تنمية القدرات الفنية والإدارية للمهندسين وتأهيلهم بالتدريب المستمر لشغل المناصب العليا على مستوى القطاع مع تقديم أرقى الرعاية الطبية و الخدمات الاجتماعية لهم ولذويهم أثناء الخدمة وبعد بلوغ سن التقاعد كما تم تطوير النظم الإدارية واللوائح مما ساهم في حقق أفضل مزايا للعاملين ومنها زيادة مكافئة نهاية الخدمة وإقرار نظام جديد للمعاش التكميلي .

حقوق الملكية محفوظة لأمانة قائمة "مهندسون في حب مصر"